Loading...
القائمة الرئيسية
مناجاة رب الأرض والسموات

بقينا نناجي اللهَ في كلِّ لحظةٍ
ومازالت البلوى على الناس تنزلُ

فيا ربَّنا نرجوك و القلبُ خائفُ
وليس لنا غيرك يُرجى و يُسألُ

بأن ترفعَ عنا كلَّ شر و فتنةٍ
وأن ترضى عنا بالدعاءِ فتَقبَلُ

فليس لنا وقتَ الشدائدِ مخرجٌ
سواكَ فأنت الربُّ نعم المؤمّلُ

آلا إن ما أنزلته من مصيبةٍ
على الناس ما منها مفرٌ و معزِلُ

لقد أدهشتْ دنيا الأنامِ برعبها
و قد أوقفوا كلَّ الحراك وعطلوا

وصاروا خِواءً و المصانعُ أغلقتْ
وقد جاءهم من ربنا ما يزلزلُ

فسبحانه الرحمن جلّ جلالُه
إذا قدّر المولى علينا سيَعْدلُ

و لكننا قوم تطاولَ ذنبنا
و نكفر بالنعماءِ و بالجورِ نعملُ

نفاخرُ بالسيئاتِ في كلِّ بقعةٍ
ولم نعلمْ أن الربَّ دوماً يسجّلُ

فمن يعمل السيئاتِ يُجزى مثلَها
و من يتقِ ربَّ البرية يُقبلُ

وأما عبادٌ قد بغوا الكفرَ ملةً
فلا تحسبنّ اللهَ عنهم سيَغفَلُ

سيأخذهم أخذَ عزيزٍ بقوةٍ
فربنا لايَنسى و لا هو يُهملُ

فعودوا لربٍّ حافظٍ ومهيمنٍ
فهو الإله الحقُ و للدينُ منزلُ

وكونوا يداً في الحق لله دائماً
و من يتّبع دربَ التفرقِ يفشلُ

بلادٌ حماها ربُّنا بقداسةٍ
و من رامها بالشر ينفى ويُقتلُ

وماهذه البلوى علينا لوحدنا
ولكنها بلوى تطوف و تقتلُ

و لكنّ فيها لبلادي مزيةً
بحفظ أرواح العباد تُبجّلُ

آلا فاحمدوا الرحمن ياإخوة الهدى
و من يكفر النعماءَ عنه سترحلُ

مشبب الأحمري
الرياض
١٤٤١/٧/٢٩
هجرية

ُ

شاركـنـا !
Digg thisTweet about this on TwitterShare on TumblrShare on StumbleUponShare on LinkedInShare on RedditShare on YummlyPin on PinterestShare on Google+Share on Facebook
أترك تعليق

تابعنا علي شبكات التواصل
تغريدات تويتر
صحيفة نازلة بللحمر الإلكترونية