Loading...
القائمة الرئيسية
قصيده للشاعر / عــــبدالله بن عجـــــب الـــــبيرق في حادثه قتل شخص لوالديه في الطـائف

img-20161025-wa0017

 

قصيده للشاعر / عــــبدالله بن عجـــــب الـــــبيرق في الحادثه الأليمه التي وقعت في الطائف حيث اقدم شخص على قتل والديه

في مـــــحطات الخلــــــيج المستديــــــــــمه
اســـــمعوا وانفـوا معي نص الرسالـــــــــه

جاني الـــــباارح خبر لابّشع جريــــــــــمه
وانا ضــمن الناس قلت انـها اســـــتحالــه

العـــــقــــول عقـــــول لاكـــــنها سقيـــــمه
جـــــــات باللي مابـــــعد حيٍ ســـــعى له

جــــــــــابها اللي بتْ في النيه عــزيمـــــه
جعـــــل فال الله لـــــنا يا شين فالـــــــــه

خــــلجت ام اللـــي جعل نفــسه يتيـــمــه
واحـــــتزم لابـــــوه وامـــــه بالفـــــسالــه

نفـــــس ابــن آدم على ربـــي كريـــــمه
كـــــيف ماكرّمـــــتها يـــــا ذا الحـــــثاله

مـــــن يقول انـــــه مـــــريض وجاه ضيمه
زاده الله ضـــــيق كانـــــه ضـــــاق بـــــاله

ماهبـــــانا نــــــــطوي الـــــقاع ونهـــــيمه
الا مـــــن دافع غـــــــلا العـــــود وعيـــــاله

وَاللّه ان نــــــــحيا ونفنـــــــــى مانظـــــيمه
جعـــــل راســـي قبل لااضيـــــمه زوالـــــه

وَاللّه ان القــــلب يرثـــــي من صـــمــــــيمه
عـــــزتي للــــي قطـــــع راســـــه لـحالـــــه

بـــــعد ماجـــــاهـــــد وكافـــــح لتْــــــعَليمه
ليـــــن صـــــار يـــــورّد الجـــــمّه حبالـــــه

عـــــقب مـــا قطّع به فجـــــوج الـــــخريمه
خانــه وجـــــازى بحسناتـــــه خمـــــالـــــه

ســـــود الله وجـــــهه بماجـــــاء حمـــــيمه
نـــــاس سوّوها لـــــكن هذا لـــــحالـــــــه

بــــــــار به والحق حقوقـــــه بالـــــهضيمه
والله دين الـــــشرع ماهاذا الـــجزاء لـــــه

كيــــف حــط اللـــــي عــشق قربه غريمه
من نسب لـــه اســـــم واختار الــسمى له

والكريـــــمه والـــــعظيـــــمه والرحــيــــمه
عـــــقب تـــسع اشــــهر وثنتينٍ فـصالـــــه

حتـــى من دمها رضـــــت لـــــه بالقسيمه
لـــــين كبر وتدعــــي بطـــــول الـــــبقى له

قــااال يـــــمّه قـــــاالت عيوني يامـــــميمه
واســـتعد وطـــــوّح اشــــماغه عـــــقالــــه

شـــــافـــــت السكّين في كــفه وهـــــيمـــه
مااتـــــوقّع ابـــــنهااا تــــصدق ســــلاااله

بـــــعد طـــعنه اشهَقت ليـــــتي عــــــقيمه
لـــــيت موتي جــاااء قبل لا اوقف قبـــااله

بـــــدّل الرحمه غـــــضب هذي ظـــــــليمه
جـــــعله يعزى براس الابن خـــــالــــــــه

وجـــــعل من مثله حداااده من حـــــريمه
وجعـــــل ماســـــوواه يرجـــــع في عياله

كـــــاان ابا ابراهيم كـــــاافر بالـــــزعيمه
وقـــــال لابـــــنه مالـــــدين الله أصــــااله

مـــــااتعدا وارتـــــكب فـــــيه الـــــــهثيمه
غـــــير نزّل هامته لـــــه وانحنـــــى لــــــه

مايســـــوّي فعـــــــــلتگ غــــــير البهيمه
عـــــااذنا الله منگ خـــــتّمت الـــــجهااله

مـــــن تبـــــنّى فكرهـــــم لازَم نقِـــــيمَــه
وداعـــــش ومغزاه واجـــــبناا قـــــتالـــــه

ماعِـــــرف لــــگ ياعـــــدو الله وســــــيمه
بالـــــعمام الـــــسود هذا اكـــــبر دلالـــه

هـــــذي افـــــكاارٍ فوايـــــدها عـــديـــــمه
بـــــثت ســـــمووم التخلف والــــــــضلاله

لاكـــــنٍ فـــــي المجتمع شيمـــــه وقــــيمه
تـــــنّبذ الارهـــــاب واوكـــــاار الـــــعماله

والملك ســـــلمـــــــــان جـــــعل الله يــديمه
الــــــــــعدااله والله يبطي بالــــــــــعداالـه

 

شاركـنـا !
Digg thisTweet about this on TwitterShare on TumblrShare on StumbleUponShare on LinkedInShare on RedditShare on YummlyPin on PinterestShare on Google+Share on Facebook
أترك تعليق

تابعنا علي شبكات التواصل
تغريدات تويتر
صحيفة نازلة بللحمر الإلكترونية