Loading...
القائمة الرئيسية
ياسعود صبرك للحمول الثقيلة هذي هي الدنيا وذي عادة الناس

بسم الله الرحمن الرحيم

قصيدة للشاعر / عبدالله بن زغدان

ياسعود صبرك للحمول الثقيلة

هذي هي الدنيا وذي عادة الناس

كم وافي فعله يجمل قبيلة
مالقي من ربعه سوا الحرب والباس

يبكون فقده بعد حتم رحيله
وهو في حياته ذايق مر الاتعاس

آذو الرسول المصطفى في خليله
ياكيف يعفونك والارياق يباس

دنياك معبر والمزاهب قليله
ومن لا رقا العليا تدنى للافلاس

أقدم على العليا وكفك طويله
وراقب جليل الملك ياطيب الساس

ومن راقب العالم رضخ للفشيلة
خذها على ماقيل مالراس فالراس

لاتصاحب إلا اهل الفعول الجزيله
وابحث عن اللي لاجذب الوقت نبراس

واجنب عن الخايب وتلقى بديله
اللاش مهما طاب فالعرق دساس

…..عبدالله بن زغدان الاحمري…..

شاركـنـا !
أترك تعليق

تابعنا علي شبكات التواصل
تغريدات تويتر
صحيفة نازلة بللحمر الإلكترونية