Loading...
القائمة الرئيسية
أعطو الطريق حقه؛للكاتب عبدالعزيز بن قتيد الأحمري

أعطوا الطريق حقه ??⚠ عن أبي سعيد الخدري قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( إياكم والجلوس في الطرقات . قالوا : يارسول الله مالنا بد من مجالسنا نتحدث فيها ، قال : فأما إذا أبيتم إﻻ المجلس ، فأعطوا الطريق حقه ، قالوا يارسول الله ، فما حق الطريق ؟ قال : غض البصر، وكف اﻷذى ، ورد السﻻم واﻷمر بالمعروف والنهي عن المنكر ) في الواقع أن الكثير من المسلمين اليوم يتساهلون في حقوق الطريق التي حث عليها رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم فنجد بعض الناس هداهم الله يؤذون المسلمين بإغلاق الطرق خصوصاً عند المطاعم واﻷسواق فﻻ يبقى من الطريق اﻹ مسار واحد ، وهذا فيه أذى كبيراً على عابري الطريق وسببا من أسباب الحوادث وتأخير الناس عن أعمالهم ومدارسهم من أشكال اﻷذى أيضاً قطع اﻹشارة الذي يتسبب في حوادث مميته يذهب ضحيتها خلق كثير . كذلك فإن التفحيط وتعديل السيارات برفع أصواتها فيه أذى على المسلمين خصوصاً عند المستشفيات والمدارس والمساجد . من أشكال اﻷذى كذلك رمي النفايات والمخلفات في الطريق . في الحقيقة أننا نعاني في شوارعنا من فوضى عارمة بسبب البعد عن أخﻻق اﻹسﻻم في تعامﻻتنا ، ثم اﻹهمال واﻹستهتار باﻷنظمة المرورية ، اﻷمر الذي تسبب في مقتل 40 ألف وإصابة أكثر من 300000 مصاب وخسائر تفوق ال 100 مليار ريال خﻻل العشر السنوات الماضية … فمتى نفوق من سباتنا ونوقف هذه المجازر وهذه المآسي من شوارعنا ✳ كتبه / عبدالعزيز اﻷحمري  … الرياض

شاركـنـا !
Digg thisTweet about this on TwitterShare on TumblrShare on StumbleUponShare on LinkedInShare on RedditShare on YummlyPin on PinterestShare on Google+Share on Facebook
أترك تعليق

تابعنا علي شبكات التواصل
تغريدات تويتر
صحيفة نازلة بللحمر الإلكترونية