Loading...
القائمة الرئيسية
داعش عدوة الإسلام والمسلمين – بقلم تركي بن صوفان

داعش عدوة الإسلام والمسلمين… بقلم تركي بن صوفان

ما حدث في يوم الخميس الماضي من تفجير إرهابي في بيت من بيوت الله داخل مقر قوات الطوارئ الخاصة بمنطقة عسير، عمل لا يقوم به مسلم عاقل، هذا العمل الشنيع وقتل المصلين أثناء صلاتهم لدليل على أن الفاعل والمحرض والممول لا يمتون بالإسلام صلة، بل هم أكبر عدو للمسلمين، فصلاتهم مثل صلاتنا وأبناء جلدتنا الذين نأمن لهم ونثق بهم ولكن فكرهم الخبيث الذي غزا عقولهم دمر جميع الروابط الإجتماعية والوطنية والدينية، ولم يتركوا مجالاً للعفو عنهم.
حكومتنا الرشيدة تحت قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين الأمير محمد بن نايف وسمو ولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان حفظهم الله تقف دومًا مع المواطن في تقديم ما يحتاجه من أمور حياته وتوفر له الحياة الكريمة، فحق علينا ومن واجبنا أن نقف صفًا واحدًا مع قيادتنا في حفظ أمن وطننا وأهلنا وأنفسنا وفكرنا.
ويجب علينا كمواطنين أن ننبذ التطرف وترك الخوض في مسائل التكفير وتصنيف الناس وعقائدهم، فهناك علماء أكفاء لهم خبرة كبيرة في هذا المجال.
ويجب علينا كآباء أن نربي أبناءنا على الوسطية وسماحة الإسلام وحلم رسولنا عليه الصلاة والسلام، وحب الوطن والدفاع عنه، ونبذ الكراهية والتطرف.
نحن المجتمع السعودي المجتمع الوحيد الذي نعيش في جميع مناطقه كأننا أسرة واحدة، وسنقف ضد من يريد أن يزعزع كيان هذه الأسرة.

شاركـنـا !
Digg thisTweet about this on TwitterShare on TumblrShare on StumbleUponShare on LinkedInShare on RedditShare on YummlyPin on PinterestShare on Google+Share on Facebook
أترك تعليق

تابعنا علي شبكات التواصل
تغريدات تويتر
صحيفة نازلة بللحمر الإلكترونية